الرئيسية عروض سياحيةعروض الفنادق شراكة بين مجموعة الفتان الإماراتية وسوندر العالمية لإدارة الشقق الفندقية الذكية

شراكة بين مجموعة الفتان الإماراتية وسوندر العالمية لإدارة الشقق الفندقية الذكية

بواسطة Editor

كشفت مجموعة سوندر، شركة الضيافة الرائدة على مستوى العالم، رسمياً عن إدارة منشأة أجنحة سوندر جي بي آر في مساكن شاطئ جميرا بدبي التي تعود ملكيتها الى شركة الفتان العقارية الإماراتية التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها. كما ارتفاع الطلب على الغرف والمنشئات الفندقية الذكية في دبي خلال العام الحالي التي تعتمد على التكنولوجيا المتقدمة. وحققت بالإجمال معدل إشغال وصل إلى 70% من 164 غرفة تديرها في دبي.

وتعليقًا على الشراكة مع سوندر، يقول سوبي جوزيف، المدير الإداري لشركة الفتان: “نفتخر بشراكتنا مع سوندر التي تقديم أسلوب إقامة فريد من نوعه في دبي. لا تتمتع أجنحة سوندر جي بي آر بموقعها المثالي في قلب مساكن شاطئ جميرا فحسب، بل توفر للضيوف مزيجًا مثاليًا من الحياة العصرية وأحدث وسائل التكنولوجيا الحديثة. نؤمن بالتغيير نحو الأفضل لذا نعتقد بأن نموذج سوندر في إدارة العقارات هو الطريق إلى مستقبل الضيافة الحديثة، خصوصاً مع تغيير أسلوب الحياة بعد الجائحة وتأثر الطريقة التي يسافر بها الناس حول العالم في المستقبل. “

وقال مارتن بيكارد، الرئيس العالمي لقطاع العقارات في سوندر: “يسعدنا أن نرى اهتمامًا كبيراً من المسافرين من جميع أنحاء العالم بتواجدنا في الإمارات وذلك منذ انطلاقنا في دبي أواخر عام 2019 كما لاحظنا أن اعتمادنا على التكنولوجيا كان له أثر كبير في جذب الضيوف الذين يتوقون إلى تجربة ضيافة مدعومة بالتكنولوجيا الحديثة والتصميم المبتكر” وتابع بيكارد: “إن تمكّن ضيوفنا من طلب المساعدة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع بكبسة  زر واحدة من خلال تطبيق سوندر الذكي فإن ذلك يعتبر بمثابة عامل تمييز فريد في قطاع الضيافة بدولة الإمارات.”

ومع النجاح الملفت الذي حققته أجنحة سوندر جي بي آر، تتطلع العلامة نحو التوسع في وسط المدينة ونخلة جميرا ودبي مارينا ولا مير وسيتي ووك ومركز دبي المالي العالمي في دبي، مع أخذ العاصمة أبوظبي بعين الإعتبار كوجهة رئيسية للتوسع.

تتواجد سوندر في 35 مدينة وثماني دول و تشغل أكثر من 4500 وحدة حول العالم، هكذا تتعاقد سوندر مع ملّاك العقارات لتأجير المباني الفندقية والشقق إضافة إلى التصميم والإدارة والتشغيل وذلك في سبيل توفير تجربة ذات كفائة عالية للمسافرين من مختلف أنحاء العالم.

تتميّز إدارة سوندر للعقارات باعتمادها على التصاميم الحديثة ونظام التشغيل الإلكتروني بالكامل حيث يتمكّن الضيوف من الوصول إلى كل ما يحتاجون إليه منذ قيامهم بالحجز وحتى تسجيل المغادرة عبر الهاتف المحمول وفي متناول أيديهم بكل سهولة.

أسهمت جائحة كورونا في رفع عدد ليالي الإقامة في عقارات سوندر من 4 إلى 10 ليالي،  و 80% من الضيوف  يسافرون بغرض الترفيه، وتشكل الفئة العمرية تحت الخمسين عاماً ما نسبته 74% من مجمل النزلاء.

Related Articles

Leave a Comment